فوائد الكركم

ما يفعله بجسمك القليل من الكركم

الكركم ينتمى إلى عائلة الزنجبيل، وله مكانة مقدسة فى “الطب الأيروفيدى” حيث يعتقد الممارسون لهذ الطب بأن الكركم هو بمثابة المادة المنقية لجميع أعضاء الجسم.هذه التوابل العلاجية هي أصلية في جنوب شرق آسيا. الهند هي أكبر منتج لهذه العشبة في العالم ،  ويزرع في الصين وتايوان وباكستان وبيرو وتايلاند، وبلدان أوروبا الوسطى وأمريكا اللاتينية.

خواصه التى تساعد على الشفاء موجودة فى ساقه وهو نفس الجزء الذى يكسب الطعام اللون والمذاق. يُستخدم دائماً فى صورته الطازجة فى المطبخ الآسيوى، أما فى باقى أجزاء العالم فيُستخدم فى صورته المجففة والمطحونة.

الأجزاء المستخدمة من الكركم كدواء وغذاء هي الدرنات الصغيرة التي تنمو كجذامير للنبات قرب سطح الأرض والتي يتراوح طولها من 5- 8سم وسمكها حوالي 1.5سم ذات لون أصفر محبب.

عوضاً عن كونه أحد التوابل الشهيرة والمميزة في المطبخ الهندي، يتميز الكركم ذو اللون الأصفر بفوائد عديدة للجسم لما يحتويه من خصائص طبية كثيرة.

ويحتوي الكركم على العديد من العناصر الغذائية الهامة لجسم الإنسان، فهو غني بفيتامينات “B” و”C” و”E” و”K”. هذا بالإضافة إلى الحديد، الكالسيوم، الألياف والماغنيسيوم.

كما يعرف أيضاً بخصائصه المطهرة والمضادة للالتهابات، فضلاً عن احتوائه على مواد مضادة للأكسدة، ولذلك فإن إضافة القليل من هذا التابل إلى الطعام بشكل يومي يساعد في منع وعلاج العديد من الأمراض.

وإليكم فيما يلي 7 فوائد صحية للكركم إذا تم تناوله بشكل يومي، حسب ما جاء في موقع “بولدسكاي” المعني بالصحة:

  • تحسين عملية الهضم

يساعد الكركم في عملية الهضم عن طريق إنتاج المزيد من العصارة الصفراء، كما أنه يمنع نمو البكتيريا في الأمعاء مما يساهم في حل مشاكل الهضم. وبعيداً عن إضافة القليل من الكركم للطعام، يمكن أيضاً تناول القليل منه مذاباً في الماء للاستفادة القصوى منه في تحسين عملية الهضم.

  • منع نزلات البرد

يعد مركب الكركمين الموجود في الكركم أحد أفضل المكونات التي تساعد في محاربة نزلات البرد. لذا ينصح بإضافة القليل منه في وجبة الغذاء اليومية أو تناوله كمشروب بإضافته إلى الحليب الساخن.

  • يساعد في شفاء الجروح

خصائصه المضادة للبكتيريا، تجعل وضع القليل من الكركم يساعد على شفاء الجروح بسرعة كما أنه يمنع انتشار العدوى.

  • يمنع تطور السرطان

أظهرت العديد من الدراسات أن استخدام الكركم بشكل يومي يساعد في منع تطور بعض أنواع الأورام السرطانية مثل القولون، البروستاتا وسرطان الثدي، وذلك لاحتوائه على كميات وفيرة من المواد المضادة للأكسدة.

  • تخفيف آلام التهاب المفاصل

نظراً لخصائصه المضادة للالتهابات، تساعد المواظبة على تناول الكركم في التخلص من آلام التهاب المفاصل.

  • السيطرة على مرض السكري

يساعد مركب الكركمين الموجود بالكركم في تنظيم مستويات الانسولين لدى مرضى السكري. لهذا فإن إضافته إلى الأرز أو الدجاج بشكل يومي يضمن عظيم الفائدة.

  • خفض مستوى الكوليسترول بالدم

ثبت علمياً من خلال الأبحاث، أن إضافة القليل من الكركم إلى غذائك اليومي يساعد في خفض مستوى الكوليسترول في الدم. كما أن الاستخدام المنتظم للكركم يحسن الدورة الدموية بالجسم ويساعد في التخلص من الدهون.

المصدر: العربية.نت

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.